اسلاميات

“منظمة خريجي الأزهر”: خروج مصر من قوائم الدول الأكثر تأثراً بالإرهاب

يؤكد سيرها على الطريق الصحيح في مواجهة المتطرفين

 محمد رأفت فرج

أشادت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، بالجهود التي يبذلها رجال القوات المسلحة ورجال الشرطة، لمواجهة الإرهاب مما كان له طيب الأثر في خروج مصر من قائمة الدول الأكثر تأثراً بالإرهاب.

وقالت المنظمة في بيان أصدرته اليوم، إن خروج مصر من القائمة يدل على سيرها في الطريق الصحيح لمواجهة الجماعات المتطرفة والإرهابية التي تحاول أن تنال من أمن واستقرار مصر، موضحة أن التقرير الذي صدر عن مركز “السلام والاقتصاد” العالمي للدراسات، يؤكد أن الدولة المصرية في عام 2018 شهدت تقدما ملحوظا في مكافحة الإرهاب طبقا للمؤشر، إذ خرجت من نطاق أكثر 10 دول متأثرة بالنشاط الإرهابي.

وأرجع مؤشر التقرير أن انخفاض معدلات القتلى في مصر جراء الحوادث الإرهابية إلى جهود الجيش المصري في مواجهة هذه الظاهرة، إذ نجحت الأجهزة الأمنية في خفض الضحايا خلال العام الماضي بنسبة وصلت إلى 90% مقارنة بعام 201.

وتؤكد المنظمة على أنها تقف مع أبناء القوات المسلحة والشرطة في معركة الوعي من خلال التوعية بأضرار الأفكار المتطرفة، وتنوير العقول من خلال خطاب ديني مستنير، يعيد المصريين إلأى هويتهم الثقافية المعروفة، وأنها تسعى من خلال فروعها المنتشرة داخل مصر وخارجها بتوجيه أعضائها لمواجهة الأفكار الهدامة، والمتطرفة.

واختتمت المنظمة على دعمها الكامل للقوات المسلحة والشرطة المصرية في معركة الحفاظ على الدولة، وحفظ الأمن بها وحماية مواطنيها، مطالبة الجميع أن يقف صفاً واحداً مشيدة بعمليات القوات المسلحة التي تقوم فيها بمحاربة جماعات الظلام وأهل الشر، مما كان الأثر الطيب في خروج مصر من قوائم الدول الأكثر تأثراً بالإرهاب

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق