أخبار السياحة

سور مجري العيون كما لم تراه من قبل

كتبت إكرام بركات
قال الدكتور جمال مصطفى، نائب الأمين العام لشئون الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية بوزارة الآثار، إن سور مجرى العيون واحد من الآثار المهمة جدا في مصر والتي تعطي طابعا خاصا لمنطقة مصر القديمة، وكان الهدف الرئيسي من هذا السور هو نقل مياه النيل لمقر الحكم في مصر القديمة وهو فكرة مصرية خالصة.
إستطعنا الحفاظ على مبنى سور مجرى العيون بشكله الكامل حتى الآن، ووجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بتطوير وترميم تلك المنطقة بشكل سريع”.
وأكد أن هناك تعاونا مشتركا بين وزارات الآثار والتنمية المحلية والتخطيط العمراني والإسكان والهيئة الهندسية لإنهاء أعمال الترميم والتطوير في تلك المنطقة لأهميتها كواحدة من معالم مصر القديمة والحديثة.
وأوضح أنه تم تطوير مبنى المآخذ من قبل وزارة الآثار وإزالة مبنى جمعية صناع الأثاث الذي كان ملاصقا لمبنى المآخذ لسهولة رؤيته من كل الاتجاهات كما كان عليه قديما، مشيرا إلى أن هناك سرعة في توجه الوزارات لإنهاء تلك الأعمال وفقا للخطة الزمنية الموضوعة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق