أكتوبر 16, 2021

جريدة الحياة نيوز

رئيس مجلس الادارة : نسرين رمزي

رسالة دكتوراة حول تكنولوجيا المعلومات والتنمية المستدامة بكلية الحقوق جامعة الإسكندرية

منال المغربي
تمت المناقشة العلنية لرسالة الدكتوراه في قسم الاقتصاد والمالية العامة يوم الأربعاء الموافق ١٣ أكتوبر ٢٠٢١ بكلية الحقوق جامعة الإسكندرية والمقدمة من الباحث النقيب/ أحمد محمد فوزي محمد بعنوان: (تحقيق التنمية المستدامة في الاقتصاد المصري من خلال الاستثمار في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات – دراسة مقارنة)، وقد اوصت اللجنة و باجماع الاراء منح الباحث درجة الدكتوراه في الاقتصاد بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف.
هذا وقد تكونت لجنة الإشراف والمناقشة من الأستاذ الدكتور / رابح رتيب بسطا – عميد كلية الحقوق ونائب رئيس جامعة بني سويف وعضو مجلس الشورى سابقا (رئيساً) والأستاذ الدكتور أسامة محمد الفولي عميد كلية الحقوق جامعة الإسكندرية ومحافظ الإسكندرية الأسبق (عضوا) والأستاذة الدكتورة سوزي عدلي ناشد رئيس قسم الاقتصاد والمالية العامة بكلية الحقوق جامعة الإسكندرية وعضو مجلس النواب واللجنة التشريعية سابقا (مشرفا وعضوا).
وقد حضر المناقشة عدد من الأساتذة وأعضاء هيئة التدريس بالكلية وعدد من أعضاء الهيئات القضائية وعدد من ضباط الشرطة ووفد من نقابة المحامين وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ.
واستعرض الباحث في خلال عشرون دقيقة أبرز النتائج والتوصيات التي توصلت إليها الدراسة.
هذا وقد أشادت لجنة المناقشة والحكم بموضوع البحث وطريقة عرضه وحداثة المراجع العلمية العربية والأجنبية والإحصاءات التي استند إليها الباحث وكذا أكدت اللجنة على أهمية تنفيذ هذه الدراسة في تحقيق أهداف رؤية مصر 2030.
كما أشادت اللجنة بمستوى الرسالة العلمية والمنهجية البحثية التي أتبعها الباحث وصولا لتحقيق أهداف رؤية مصر ٢٠٣٠ من خلال الاستثمار في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالإضافة إلى بروز شخصية الباحث طوال الدراسة٬ وواقعية النتائج والتوصيات التي استندت إليها الدراسة وذلك عقب مناقشته مناقشة جادة استمرت لاكثر من ثلاثة ساعات.
وقد أكد الباحث خلال عرضه للرسالة على أهمية الاستثمار في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في ظل الثورة الصناعية الرابعة ثم في إطار الثورة الصناعية الخامسة من بعدها٬ والذي من شأنه أن يجعل عملية التنمية أكثر استدامة وإنسانية تعالج الآثار السلبية الوخيمة التي سببتها الثورات الصناعية السابقة وبما يحقق كافة أهداف رؤية مصر ٢٠٣٠، وتمثلت أهم نتائج هذه الدراسة في أهمية إعادة التدوير لمخلفات أجهزة قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات٬ أهمية الإنترنت الفضائي في توفير الإنترنت في المناطق النائية. وتمثلت أهم التوصيات التي جاءت بها الدراسة بعد البحث والتعمق في الموضوع وصولا إلى تحقيق أهداف رؤية مصر ٢٠٣٠ إلى ضرورة توطين ونقل علوم تكنولوجيا الفضاء٬ وسرعة إصدار تشريع ينظم استخدام التكنولوجيا المالية الرقمية في الأنشطة المالية غير المصرفية٬ ضرورة توفير الصلاحية القانونية للمعاملة الضريبية للبلوكشين٬ تعزيز دور مكاتب البريد المصري في تحقيق الشمول الرقمي والوصول للمواطنين في المناطق النائية بسبب انتشار فروعها في جميع ربوع مصر٬ ضرورة الإسراع في محو الأمية الرقمية٬ تعميم الزراعة الذكية في مصر والاستفادة من تطبيقات تكنولوجيا النانو في الزراعة الذكية وتنقية المياه٬ وإعادة تدوير أجهزة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للاستفادة من المواد الخام الداخلة في تركيب تلك الأجهزة اقتصاديا وبيئيا٬ وضرورة تفعيل المؤسسات المالية للتوقيع الإلكتروني والهوية الرقمية بالتزامن مع التحول الرقمي٬ وضرورة تكثيف الأبحاث العلمية في الحوسبة الحكومية والذكاء الاصطناعي مما سيقلل استيراد تلك التقنيات ومن ثم تخفيض تكلفتها٬ كما أكدت الدراسة على موقع مصر الجغرافي المتميز مما يجعلها البوابة الرئيسية لتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات بقارة أفريقيا. وضرورة القيام بشراكات استراتيجية مع شركات اتصالات كهواوي محتكر تكنولوجيا الجيل الخامس لتجهيز البنية التحتية لشبكات الجيل الخامس واللازمة للاستفادة من تطبيقات الإنترنت في المدن الذكية.
حصل الباحث على ليسانس الحقوق ودبلوم العلوم الشرطية من أكاديمية الشرطة.
ثم حصل الباحث على درجة الماجستير في القانون من كلية الحقوق جامعة الإسكندرية.
ثم حصل الباحث على درجة الماجستير في العلوم الشرطية من كلية الدراسات العليا بأكاديمية الشرطة.