أغسطس 18, 2022

جريدة الحياة نيوز

رئيس مجلس الادارة : نسرين رمزي

الفولى يوضح إختلافات عملية الساسي عن باقي عمليات السمنة

كتبت هدى العيسوي
صرح الدكتور محمد الفولى عضو هيئة التدريس بكلية الطب جامعة عين شمس واستشاري جراحات السمنة والمناظير وشفط الدهون، وصاحب مبادرة “صحتك أحلى بدون سمنة”، تعتبر عملية الساسي مزيج من عملية تكميم المعدة و عملية تحويل المسار حيث يتم في المرحلة الأولى من العملية قص جزء كبير من المعدة يصل الي 80% من حجم المعدة بما فيه من الجزء العلوي منها و هو ما يسمى بقبة المعدة و هو المكان الذي تتمدد منه المعدة بشكل كبير كما أنه المسئول عن إفراز هرمون الجريلين المسئول عن الشعور بالجوع.
وقال الدكتور محمد الفولى أستاذ جراحات السمنة، في المرحلة الثانية من العملية يتم توصيل الجزء العلوي من المعدة مباشرة بالأمعاء بعد اختصار جزء كبير منها حيث يقوم الطبيب بعمل وصلة بين المعدة والأمعاء مباشرة وهو ما يعمل على تقليل امتصاص الجسم للطعام، لذا فعملية الساسي تعتبر مزيج من عملية التكميم وعملية تحويل المسار ولها من المميزات الكثير حيث انها تجمع بين مميزات عملية تكميم المعدة و مميزات عملية تحويل المسار.
وتابع الدكتور محمد الفولى، يكون للمعدة فتحتين يمر من خلالهما الطعام الأولى خاصة بتكميم المعدة و هو الممر الطبيعي للطعام حيث يتم هضمه في المعدة و يمر على الأثنى عشر والأمعاء ويتم امتصاص السكريات والدهون منه حسب حاجة الجسم والفتحة الثانية تكون في الجزء العلوي من المعدة والتي تتصل بالأمعاء مباشرة.
وأوضح الدكتور محمد الفولى، أن عملية الساسي تساهم فى زيادة إفراز الإنسولين من البنكرياس، بالإضافة إلى الإقلال من مقاومة الجسم للإنسولين , وكذلك تقليل السعرات الحرارية الداخلة للجسم نتيجة تقليل حجم المعدة وتناسب عملية الساسي المرضى الذين يقبلون على تناول الأطعمة ذات السكريات المرتفعة.
وأكد الدكتور محمد الفولى، كثير من مرضى السمنة يختارون اجراء عملية الساسي و ذلك لما لها من مميزات و أهمها تساعد الشخص على فقدان الوزن بشكل سريع فإن أبرز ما يميز عملية الساسي هو سرعة انقاص الوزن و ذلك لانها تعتبر عمليتين في آن واحد حيث تعمل على انقاص اكثر من 70% من الوزن خلال العام الأول، وفاعليتها في علاج مرض السكر من النوع الثاني بنسب تتخطى ال 90% .
وأشار الدكتور محمد الفولى، أن عملية الساسي عملية تختلف في إجرائها كثيراً عن عملية تكميم المعدة أو تحويل المسار حيث أنها أكثر تعقيداً بالنسبة للطبيب و لكن تتميز بعدة مميزات تجعلها أفضل من عملية تكميم المعدة و منها أنه لا يستمر المريض في تناول الفيتامينات لفترات طويلة , كما أنها يمكن إلغاء الوصلة التي تم عملها و إرجاع الأمور الي وضعها السابق بخلاف عملية تكميم المعدة التي يتم فيها إستئصال جزء كبير من المعدة وإخراجه خارج الجسم.